الأحد، 11 يناير، 2009

لينوكس أم وندوز ..


بعد غياب دام مدة بسبب إنشغالي بهذه اللعنة الجديدة علي والتي أقوم باستخدامها الآن للكتابة وأنا في طريقي بين أبوظبي والشارقة فإلى الآن مازلت أحاول فهم هذا النظام الجديد في جهازي المحمول

قد تقولون لماذا ﻻ أقوم بتثبيت نظام وندوز وأرتاح ولكن الفكرة كانت أن أبدأ بالتحرر من هذا النظام التي بات مستقبل مستخدميه يلوح في الأفق

فبعد إصدار نسخة الفيستا العظيمة قلت لنفسي : لقد حان الوقت لنتعلم لينكس



فعلى خلاف الوندز يتميز هذا النظام بالكثير الكثير من الميزات عدى الألعاب فهو أقوى وﻻ يتأثر بالفيروسات التي تجوب الشبكة العنكبوتية باستمرار بالإضافة إلى عدم حاجته لميزات خارقة حتى يسمح لك باستخدامه وﻻ ننسى الميزة الريسية التي جعلتني أقتني هذا الجهاز اللعين وأبدأ بحثي كجاهل بهذا المجال وهي أنه نظام مجاني بجميع إصداراته وﻻ تسيؤو فهمي فأنا لست شخصا ً بخيلا ولكن ﻻ أحب أن يتم إستغلالي بإجباري على إستخدام نظام فاشل وتجاري ﻷني ﻻ أعرف غيره

وهنا نصل إلى الموضوع الذي أريد الحديث عنه وحتى ﻻ أطيل ألخصه بالآتي

أسهل الطرق هي أكثرها خطأ ً وأكثرها استخداماً للأسف


فعلى سبيل المثال يفضل الأغلبية الساحقة من الناس أن تختار الدين طريقا لحياتها ومصيطرا عليها وذالك فقط ﻷن ذالك أسهل ولا يستوجب الكثير من التفكير وإيجاد الحلول

نسبة الإنتحار في المجتمعات الإلحادية مرتفعة على الرغم أن الرفاهية متوفرة ( ذالك فقط إن حذفنا جميع المنتحرين الإستشهاديين الذين يعتقدون أنهم بذالك يرضون الله ) ﻷن الملحد بشكل عام ﻻ يمتلك ميزة الراحة النفسية التي يأمنها الدين المخدر كالأفيون تماما كما تعتبر برامج وملحقات نظام وندوز كثيرة ومتوفرة لتحل مشاكل كثيرة أتت من ملحقات مشابهة .. لتسبب هي أيضا الكثير من المشاكال تي تحتاج إلى ملحقات وبرامج وإصدارات لحلها

وهكذا نعلق في دائرة مفرغة بين المستهلك والمنتج تماما كما يعلق معظم الغيبيين بدوائر مشابهة عندما يواجهون معضلات مثل التخيير والتسيير والأخلاق والدين ومنشأ الفعل الأخلاقي وتطوره وأكاذيب الإعجاز العلمي ووو


ولكن ما يربط هذا البناء دون أن ينهار هو الثقة بالمنتج حتى لوكان خردة وهو هنا الله والدين فبالنهاية يكفي أن نؤمن ونسلم أمرنا ونتناسى المشاكل التي تؤرقنا حتى تزول أو نورثها ﻷطفالنا -- مثلا هل فكر أحد بمصير عربستان بعد نفاذ النفط في العقود القادمة ؟ أم أنه متروك لفعل حكيم قدير ؟



ولكن نظرة الملحد للأمور مختلفة ولربما هذا ما يجعله أكثر عرضة للألم من رؤيته للواقع

فهو ﻻ يتجاهل الواقع ويهرب إلى الأوهام ويفكر بالحلول بدل رمي المشكلة على عاتق الزمن أو قوة خرافية وهو يتألم ﻷن قدراته محدودة ولكنه يسخرها كلها للخير كما أنه يرفض أن يتم التحكم به من شخص آخر فبالنهاية هو أنسان حر يفكر عن نفسه وليس تابعا .. هذا ما جعله ملحدا في البداية وهو ما يجعله عرضة لكثير من ضغوط المجتمع


منذ يومين مررت ببعض الأصدقاء وكانت تعرض على شاشة التلفاز مشاهد من مآسي أهل غزة والجميع إما ناظر بحرقة أو يشتم ويلعن إسرائيل

وعندما صرحت بأن هذا طبيعي جدا في أي حرب .. ماذا تتوقعون .. زهور ورياحين أم أن الإسرائيليين سوف يرحبون بقاتلهم وأذرع مفتوحة ...

ثارو جميعا علي وأكالو إلي التهم بأني يهودي صهيوني حقير وأكره العرب والمسلمين


بإمكانكم تخيل أي ضغط يتعرض له أي إنسان يفكر قليلا بنفسه ويقرر بملئ إرادته أن ينشق عن رأي الأغلبية ﻷنه لم يقتنع به ببصاطة تماما كمن يبدأ باستخدام لينكس بمجتمع وندوز وتماما كما يكون الملحد في بيئة إسلامية أو دينية عموما


فما رأيكم الشخصي بالموضوع ؟

هل ستنتظرون أن تجبرو على إستخدام نظام فيستا أو أنكم من المعجبين بهاذا الإنجاز الخارق وﻻ ترون فيه أي مشكلة أو استغلال مادي


أم أنكم ببصاطة ستبدأون المحاولة للفكاك من هذا القيد ؟



ملاحظة : نعم أعرف أن تشبيه الخيار العقائدي بأختيار أنظمة الكومبيوتر شيئ مبالغ فيه قليلا

ولكن هالسيستم عقد عمري



.

هناك 5 تعليقات:

rai يقول...

بالنسبة لي لا احب ان استغل من مايكروسوفت فقد اتضح فشل برامجها الجديدة وسهولة اختراقها من قبل الفايروسات لذا هنالك مخطط في راسي بشراء جهاز جديد من ماكنتوش بسبب استخدامي لجهاز احد الاصدقاء الذي هالني قدرته الهائلة التي لاتقارن مع مايكروسفت .

An Egyptian يقول...

اللينوكش كويس بس لو بتستعمل فوتوشوب او جيمز مش هاتعرف تشغلهاعليه

lonly Kuwaiti يقول...

الماكنتوش جيد جدا ... بل اكثلر من الممتاز ... ولكنه غااااااااالي
وقطع غياره غاليه ...

وعن موضوع ربط الدين بالتكنولوجيا ... فكرتك كانت جميله جدا ...
:)

الغراب الحكيم يقول...

شكرا للأصدقاء

عن النظام الذي أعاني منه حاليا بسبب مشاكل الكتابة باللغة العربية هو نظام أوبونتو من لينكس وهو مختلف عن الماكنتوش رغم التشابه ببعض الميزات

الماكنتوش أسهل قليلا ولكنه يتطلب جهازا خاصا غاليا

لينكس مجاني وتستطيع تثبيته على أي جهاز

سلام

ليتل مونستر يقول...

لينكس مجاني وحر، وآمن أكثر ولم أجد أي صعوبة في الانتقال إليه رغم أني مُسلم ومنذ أن فتحتُ عيني و والدي يعملان على الويندوز..
وصدقني أن الشهرة التي تنالها مايكروسوفت ليست لأنها الأفضل بل لأنها احتكارية وقد سمعنا كثيراً عن تدمير مايكروسوفت لكل مبادرة من الدول لاعتماد الأنظمة الحرة (مفتوحة المصدر) وجاء تسريب لويكيليكس ليُثبت كم أن تعطش مايروسوفت للمال قد أدى بها إلى مساندة نظام زين العابدين بن علي في قمعه لثوار تونس السلميين..
أشكرك على هذا الموضوع لكن لا أرى أن ربط الذين بنظم التشغيل فكرة جيدة..
إذا واجهت مشاكل لا تتردد في كتابتها على منتديات لينكس العربية، لن يبخلواْ بالرد..
ورغم أن موضوعك قديم، اسمح لي بأن أرحب بك في عالم لينكس الحر..

مُتابع..