السبت، 31 أكتوبر، 2009

أفكار متشردة ( 1 )

لقد تأخرت في وضع بوست جديد هذه المرة ..
هذه بعض الأفكار المتشردة التي كتبتها خلال الفترة الماضية أتمنى أن تنال إعجابكم واستحسانكم



 
المتشائم والمتفائل
ينظر كليهما لكوب الماء ذاته ويصيح أحدهما بالنادل مستنكرا ويقول له : ( كوب الماء هذا نصفه فارغ ..)
بينما يتناوله الآخر ويقول وهو يضعه على فمه : ( لا .. نصفه ملآن ) .. ويبدأ بشربه ..
يرد النادل بلباقة .. : ( أنا لا أهتم طالما أن هناك من سيدفع الفاتورة .. وقد قبل الكوب وشرب عن آخره ..كما هو و بدون اعتراض )
ينصرف النادل وينظر كل منهما للآخر بنظرة غيظ معتبرا أن الآخر ضحك عليه
 


علي بابا
إن قصة على بابا والأربعين حرامي هي من قصص التراث العربي الحافلة بالدروس والعبر و ربما يمكن اعتبارها الوحيدة التي تعلم الصغار أنه لا بأس في أن تكون لصا ولكن يجب أن لا تكشف حقيقتك ..
وإذا حصل وكشفت وعرف بأنك لص .. بإمكانك أن تقتل حتى 39 إنسان قليا ًبالزيت الساخن و واحد فقط طعنا بالسيوف
 


الطبل
يعتبر الطبل من أعلى الآلات الموسيقية صوتا وبغض النظر عن قلة موسيقيته
يكفينا أن نعرف أن سبب علو صوته يرجع إلى فراغه من الداخل
حيث أن هناك تناسب طردي بين علو الصوت والفراغ ..
وللأسف ذالك ينطبق على البشر أيضا
البيروقراطية ..
البيروقراطية هي أن تحتاج توقيع مديرك كي ترسل شكوى على مديرك
 


بر الوالدين
ننسى غالبا أن الوالدين ليسا إلا بشر يخطؤون ويصيبون .. عاشا حياتهما واكتسبا خبراتهما منها ..
واحترام الوالدين لا يأتي بشكل مكتسب بمجرد ولادة الطفل بل تبعا لأدائهما كوالدين لمسؤولياتهما
بعض الآباء يستحقون الاحترام والطاعة .. والأغلب لا يستحقون ..
وبالنهاية .. خبرات الأجيال الجديدة تفوق خبرات القديمة لأنها بنيت عليها وأكملت طريقها
 


الوقت
نشغل أنفسنا غالبا بالوقت ومفهوم الزمن فنقسمه إلى سنوات وأشهر وأيام وساعات ودقائق لدرجة أننا ننسى أنه مجرد وعي لحالة تغير الظواهر من منظورنا نحن كبشر
فلا الزمن موجود ولا الدقائق والساعات
كلها من صنعنا نحن لنستطيع التعامل مع التغير
 
 
 
سلام

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

انت يا غراب يا صهيوني

*
*
*
*
*

*
**

**

*
كم احبك

الغراب الحكيم يقول...

غير معروف
الرجاء قرائة التعريف على صورة العنوان ..

هذه المدونة خاصة وغير حرة
وسأقوم بحذف أي تعليق لا أجده مناسبا أو يمس أي شخص أو جهة حفاظا على الأصول والأخلاق


سلام